بايرن ميونيخ 4-1 لاتسيو
ليروي ساني (يمين) يحتفل مع روبرت ليفاندوفسكي بعد تسجيله الهدف الثالث لفريقه في مرمى لاتسيو (الصورة: أنتارا)

أنشرها:

جاكرتا - أثبت بايرن ميونيخ مركزه كبطل دوري أبطال أوروبا عندما فاز على لاتسيو 4-1 في مباراة الذهاب من دور الـ16 على ملعب أولمبيكو يوم الأربعاء 24 فبراير.

وسجل كل من روبرت ليفاندوفسكي وجمال موسيالا وليروي ساني هدفًا ضد لاتسيو قبل أن يكمله المدافع فرانشيسكو أيسربي بهدف.

ولم يتمكن لاتسيو، الذي عاد إلى مراحل خروج المغلوب من دوري أبطال أوروبا منذ عام 2000، من تسجيل هدف واحد في تلك المباراة إلا عن طريق خواكين كوريا.

كانت المباراة قبل تسع دقائق فقط عندما قطع ليفاندوفسكي تمريرة سيئة من ماتيو موساكيو، قبل أن يتفوق على الحارس بيبي رينا ويفجر الكرة في الشباك ليفتح تقدم بايرن.

وسنحت للاتسيو فرصة الثأر، عندما أرسل كوريا تمريرة من خلال لويس ألبرتو يمكن أن يطاردها، لكن في موقف واحد تمكن الحارس مانويل نوير من التصدي لفرصة تأمين مرمى بايرن في الدقيقة 23.

وأثمرت مهارة نوير عن مواطنيه، حيث تمكن موسيالا بعد دقيقة واحدة من اقتحام منطقة جزاء لاتسيو لتلقي واستكمال تمريرة من ليون جوريتسكا لمضاعفة تقدم الفريق البافاري.

وبعد ثلاث دقائق من المباراة كان بايرن أبعد عندما أمسك ساني بالكرة من تسديدة كينغسلي كومان التي أوقفها رينا تماماً.

وازداد الوضع سوءا بالنسبة للاتسيو بعد دقيقتين من نهاية الشوط الاول عندما سجل اسيربي هدفا بينما كان يحاول اغلاق انسحاب ساني ليتقدم بايرن 4-صفر.

ورد لاتسيو عندما كسر كوريا هدف نوير أخيرا بعد أن تجنب عرضية جيروم بواتينج بعد دقيقتين.

بعد ذلك، كانت السيطرة على المباراة بالكامل في يد بايرن وفشل لاتسيو في مجاراتهم وكانوا محظوظين بما فيه الكفاية لعدم الخسارة بفارق أعلى.

ومن الواضح أن النتيجة تمنح بايرن أفضلية كبيرة والتي ستتولى بعد ذلك استضافة لاتسيو في مباراة الإياب المقررة في 17 مارس.


The English, Chinese, Japanese, Arabic, French, and Spanish versions are automatically generated by the system. So there may still be inaccuracies in translating, please always see Indonesian as our main language. (system supported by DigitalSiber.id)