لا يخضع المجلس لعقوبات على حرائق الغابات والأراضي فحسب، إنما يطلب من الحكومة التركيز على استعادة الغابات
صورة توضيحية (ميخائيل سيرديوكوف / Unsplash)

أنشرها:

جاكرتا - يؤيد البرلمان الإندونيسي خطوة الحكومة بفرض عقوبات صارمة على الأحزاب، أفراداً ورجال أعمال، الذين يتعمدون فتح الأراضي عن طريق الحرق.

وقدّر نائب رئيس مجلس النواب الإندونيسي، أزيس سيامس الدين، أن الحكومة بحاجة إلى إجراء دراسة للحد من حرائق الغابات والأراضي (كارهوتلا) أو منعها في المستقبل.

وبالإضافة إلى العقوبات الصارمة ضد مفتعلي الحرائق، طلب زعيم التنسيق السياسي والقانوني والأمني في مجلس النواب (كوربولوكام) من الحكومة التركيز أيضاً على استعادة وظائف الغابات.

وطلب من وزارة البيئة والغابات التنسيق مع الحكومة المحلية ( بيددا ) ووكالة ادارة الكوارث الاقليمية من خلال اشراك شرطة الغابات والجيش الوطنى فى تنفيذ جهود التعتيم .

وقال أزيس للصحفيين، الأربعاء 24 فبراير/شباط، "محاولة إخماد المناطق التي تقع فيها حرائق الغابات والأراضي من أجل منع المناطق المتضررة من الحرائق من التوسع".

وبالإضافة إلى ذلك، طلب الرئيس السابق للجنة الثالثة في البرلمان الإندونيسي من الحكومة أيضاً من خلال وكالة تقييم التكنولوجيا وتطبيقها تعديل الطقس، عن طريق إحداث أمطار اصطناعية في عملية تكنولوجيا تعديل الطقس لتسريع عملية التعتيم.

وفي المستقبل، قدرت أزيس أن هناك حاجة إلى أن تبذل وزارة البيئة والغابات جهود للتخفيف من حدة المخاطر وحلولاً للتعامل معها، إلى جانب الحكومة الإقليمية، وشركة تنمية الغابات من أجل زيادة تحسين وتكثيف مكافحة حرائق الغابات والأراضي ومنعها. لزيادة الدوريات لإبقاء العين من النقاط الساخنة.

وقال "نشر الوقاية من حرائق الغابات والأراضي على الجمهور، وحشد مراكز القيادة لمكافحة حرائق الغابات والأراضي، وتنسيق الإمكانات الإقليمية وتحسين التنسيق بين الأطراف ذات الصلة".

كما طلب من وكالة الارصاد الجوية وعلم المناخ والجيوفيزياء ان تقوم دائما بالاطلاع على الوضع والظروف الجوية . ولا سيما توزيع الدخان من النقاط الساخنة في عدد من المناطق التي تحدث فيها حرائق الغابات والأراضي.

"إلى الناس في المناطق المتضررة من حرائق الغابات والأراضي لزيادة الوعي باحتمال انتشار الدخان على نطاق واسع. وتوجد حاليا نقاط ساخنة في أجزاء من جزيرة سومطرة كما هو الحال في رياو وسومطرة الغربية".

وكما ورد سابقاً، أمر الرئيس جوكو ويدودو (جوكوي) موظفي إنفاذ القانون باتخاذ إجراءات حازمة لا هوادة فيها ضد مرتكبي حرائق الغابات والأراضي.

وقال الرئيس جوكوي أثناء إحاطة المشاركين في الاجتماع التنسيقي الوطني لحرائق الغابات والأراضي (كارهوتلا)، في قصر الدولة، جاكرتا، الاثنين 22 شباط/فبراير: "أطلب أن يتم تنفيذ تدابير إنفاذ القانون دون تهاون".

وفي الواقع، نفذ الرئيس جوكوي أيضاً عقوبات إزالة للمسؤولين الذين لا يستطيعون التعامل مع حرائق الغابات والأراضي في منطقته.

"أعتقد أننا ما زلنا نتذكر كل شيء إذا شاركنا في اجتماعات روتينية كل عام مثل هذا. سأتذكر بالتأكيد، أي يجري إزالتها، التي يتم استبدالها"، قال.


The English, Chinese, Japanese, Arabic, French, and Spanish versions are automatically generated by the system. So there may still be inaccuracies in translating, please always see Indonesian as our main language. (system supported by DigitalSiber.id)