حفيفة تتذكر الشيخ علي جابر الذي دعا الناس لدفع ثمن القرآن الرقمي للإعاقة
الشيخ علي جابر (DOC. بين)

أنشرها:

سورابايا - اعرب حاكم جاوا الشرقية خوفيفه اندار باراوانزا عن خالص تعازيه فى وفاة رجل الدين الشيخ على جابر . ودعا الصفاء الناس للصلاة من أجله.

وقال حفيفة في بيان مكتوب يوم الخميس 14 كانون الثاني/يناير: "أنا نيابة عن شعب جاوة الشرقية أيضاً باسم الأسرة، أتقدم بأحر التعازي والتعازي بوفاة الشيخ علي جابر".

إلى العائلات التي تُركت وراءها، صلى الخوفية من أجل أن يُعطى دائماً الثبات والصبر والإخلاص.

وقال "دعونا جميعا نصلي من أجل الفقيد، واضع الله خير مكان إلى جانبه، واغفر له كل أخطائه، ونرتكب قبره".

تتذكر حفيفة الشيخ علي جابر على أنه رجل دين ذو إعاقة يتمتع بشخصية كاريزمية وسخية ورعاية كبيرة.

وقال "عندما كنت وزيرا للشؤون الاجتماعية، جاء المتوفى إلى سالمبا عدة مرات، لمناقشة الأشخاص ذوي الإعاقة، وخاصة الوصول الرقمي للقرآن الكريم للأشخاص ذوي الإعاقة".

وبالإضافة إلى ذلك، استمر في خوفاه، شجع الشيخ علي جابر أيضاً الجمهور على المساهمة بلا توقف. الهدف هو إعداد قرآن رقمي للمكفوفين. وقال الخوفيفة: "حتى قبل وباء "كوفيد-19"، كان يسافر أيضاً في جميع أنحاء جاوة الشرقية، مما وفر التنوير والتنوير الذي جلب البرودة دائماً.

توفي الشيخ علي جابر في مستشفى يراسي سيمباكا بوتيه، وسط جاكرتا، في الساعة 30/8 من يوم 10/10. وكان الشيخ علي جابر قد أُدخل المستشفى سابقاً بسبب تعرضه لـ COVID-19. غير أنه وقت الوفاة، أُعلن أن المتوفى كان له وضع سلبي هو حالة "كونفيد-19".


The English, Chinese, Japanese, Arabic, and French versions are automatically generated by the system. So there may still be inaccuracies in translating, please always see Indonesian as our main language. (system supported by DigitalSiber.id)