كيم جون أون يتفوق على العديد من الأحزاب، مؤتمر حزب العمال يغلق مع الأداء الفني
مؤتمر حزب العمال (المصدر؛ 2005) وكالة الأنباء المركزية)

أنشرها:

جاكرتا - أغلق الزعيم الأعلى لكوريا الشمالية كيم جونغ أون مؤتمر حزب العمال الحاكم بعرض فني كبير. وذكرت وكالة الانباء الكورية ان العرض اقيم فى الداخل يوم الاربعاء 13 يناير .

ولم ترد تقارير عن عروض عسكرية توقعها الكثيرون. نقلا عن رويترز يوم الخميس، 14 كانون الثاني/يناير، ملأ كيم جونغ أون ومسؤولون كوريون شماليون ملعبا داخليا في بيونغ يانغ لمشاهدة العروض التي قدمتها مجموعات فنية عسكرية ومدنية، فضلا عن مجموعات شبابية.

وقالت الوكالة ان معظمهم يمجد قيادة كيم جونغ اون ويعزز رسالة المؤتمر . وهذا العرض هو الأحدث في سلسلة من الاجتماعات الرئيسية هذا الأسبوع، حيث يبدو أن كيم جونغ أون وغيره من المشاركين لا يرتدون أي أقنعة أو يقومون بنأى اجتماعي.

ولم تبلغ كوريا الشمالية نفسها عن أي حالات مؤكدة من حالات "كونفيد-19". لكن كوريا الشمالية فرضت إغلاقاً صارماً على الحدود، وقيوداً على السفر الداخلي، وتدابير أخرى لمنع تفشي المرض.

ولم تشر وسائل الإعلام الحكومية إلى أي عروض عسكرية كانت متوقعة من قبل. ويراقب المراقبون الدوليون هذه الأحداث عن كثب لعلامات على التكنولوجيا العسكرية الجديدة التي طورتها كوريا الشمالية والتي تخضع لعقوبات دولية بسبب برامجها للأسلحة النووية والصواريخ الباليستية.

وانتقد كيم يو جونغ شقيقة الزعيم وعضو اللجنة المركزية للحزب الجيش الكورى الجنوبى لقوله انه اكتشف علامات على عرض عسكرى فى بيونج يانج . حتى أنه قال إن سلطات كوريا الجنوبية كانت "أغبياء".

واضاف "نحن نقوم فقط باستعراضات عسكرية في العاصمة وليس مناورات عسكرية تستهدف اي شخص او تطلق اي شيء. لماذا يكافحون لمواكبة ما يجري في الشمال... وقال كيم يو جونغ في بيان نشرته الوكالة ان سكان الجنوب مجموعة غريبة جدا (و) يصعب فهمها".

ويتكهن الخبراء بان كوريا الشمالية اغلقت الكونغرس بعرض عسكري يتزامن عادة مع اطلاق برنامج جديد للصواريخ. ولكن حتى يوم الأربعاء، 13 يناير/كانون الثاني 2021، في شبه الجزيرة الكورية، لم تنشر وسائل الإعلام الحكومية في كوريا الشمالية أي صور أو مقاطع فيديو لمثل هذه الأحداث.

غير أن هيئة الأركان المشتركة لكوريا الجنوبية قالت إنها اكتشفت علامات على تنظيم عرض عسكري في كوريا الشمالية مساء الأحد 10 كانون الثاني/يناير. ويود كيم يو جونغ أن يؤكد أن العرض العسكري جرى بينما كان يسخر من كوريا الجنوبية لإضاعة الوقت. كما قال كيم يو جونغ ان جواسيس كوريا الجنوبية مؤشر على " اسلوب عدائى " .

وقال كيم يو جونغ "هل لا يفعلون شيئا سوى ترك وكالاتهم العسكرية تقوم احتفالات "تتبع دقيق" في الشمال؟".

ويُعتقد أن كيم يو جونغ هو أحد أقوى المقربين من كيم جونغ أون وموثوقين بهم. ولكن الخبراء لا يفهمون ما الذي يجعل كيم يو جونغ غير على القائمة الجديدة للمكتب السياسي. تم تخفيض منصب كيم يو جونغ من "النائب الأول لمدير الإدارة" إلى "نائب مدير الإدارة".


The English, Chinese, Japanese, Arabic, and French versions are automatically generated by the system. So there may still be inaccuracies in translating, please always see Indonesian as our main language. (system supported by DigitalSiber.id)