قصة الشيخ علي جابر الذي ادعى حفيد بطل من مطرام وجده مقتولا على يد الهولنديين
الشيخ علي جابر (صورة: انستجرام @yayasan.syekhalijaber)

أنشرها:

جاكرتا - توفي رجل الدين الكاريزمي الشيخ علي جابر، كاميا، 14 يناير/كانون الثاني، في منزل ساكير يرسي في حالة سلبية من "كونفيد-19". توفي علي جابر حوالي الساعة 8:30 .m. تم نقل الخبر من قبل حساب Instagram @yayasan.syekhalijaber.

"توفي معلمنا الشيخ علي جابر (علي صالح محمد علي جابر) في مستشفى اليارسي اليوم 14 يناير 2021، 1 جمديل عخير 1442هـ، في الساعة 08.30 من برنامج الصحفيين في حالة سلبية من كوزيد. نحن نُعيده بصدق إلى ربه. أرجوك سامحه على كل أخطائه قد يتم قبول كل ما به من الخيرية"، ونقلت VOI على إينستاجرام @yayasan.syekhalijaber.

اسم الشيخ علي جابر هو تماما ينظر لمعظم الناس في اندونيسيا. وهو واحد من الدعاة الذين غالبا ما ينقل رسائل اللطف. بالإضافة إلى ذلك، غالباً ما يتم الكشف عن العديد من القصص المثيرة للاهتمام في مناسبات مختلفة، واحدة منها اعترافه عن جده.

من كان يظن أن الشيخ علي جابر تبين أنه سليل بطل من مطرام. تم الكشف عن هذه القصة في مقطع فيديو انتشر على وسائل التواصل الاجتماعي وتم تحميله من قبل قناة "ساسك تحديث" التلفزيونية على يوتيوب.

في الفيديو، يظهر وهو يملأ محاضرة تلمح بعد ذلك إلى مشكلة أصله من ماتارام. كما كشف أن العديد من الناس لا يعتقدون أنه من أصل إندونيسي لأنه لديه أنف مُلَجَّم.

"أنا أيضا من ماتارام. الكثير من الناس لا يصدقون أنني من أندونيسيا كيف يمكن يا إلا مانكونغ يا؟" قال الشيخ علي جابر.

وقال الشيخ علي إن سلفه ولد في لومبوك. هو نفسه لم يكن يعرف هذه الحقيقة لفترة طويلة لأن الأم لم تخبره أبداً. ولم تعرف أصوله إلا بعد أن كان في إندونيسيا.

"هناك قصة أصل من إندونيسيا. جدي ووالد جدي ولدا في لومبوك لكن أمي لم تخبرني أبداً عندما كنت في إندونيسيا، اكتشفت ذلك للتو".

وبالإضافة إلى ذلك، ساعد أسلاف الشيخ علي في الفترة الاستعمارية إندونيسيا على محاربة الغزاة. ومع ذلك، فقد قُتل على يد المستعمرين الهولنديين لأنه تمكن من توحيد شعب الساساك في لومبوك للقتال.

"جدّي لأمي، زوجتي الأولى من بوميايو. الزوجة الثانية لمدورا الزوجة الثالثة من لومبوك ليس بعد الرابع قد مات وكان من بين أولئك الذين تمكنوا من توحيد شعب الساساك في لومبوك لمحاربة المستعمرين الهولنديين. ولهذا السبب قتل على يد المستعمرين الهولنديين".

وقال الشيخ علي أيضاً إنه حفيد بطل غير مسجل. كما تم الكشف عن هذا الاعتراف للرئيس جوكوي عندما التقى الاثنان.

"ولديه قبر عظيم في Ampenan. ولهذا السبب عندما التقيت بالرئيس جوكوي، قلت له إنني في الواقع حفيد بطل ولكن لم يتم تسجيله بعد".

وفي محاضرته، قال الشيخ علي أيضاً إنه يريد أن يدفن في لومبوك إذا توفي.

"اللهم، رغم أنني اخترت، توسلت أن تموت في المدينة المنورة. إذا كنت مصمماً على الموت في إندونيسيا، من فضلكم أريد أن أدفن في لومبوك".


The English, Chinese, Japanese, Arabic, and French versions are automatically generated by the system. So there may still be inaccuracies in translating, please always see Indonesian as our main language. (system supported by DigitalSiber.id)